التحضير الذهني للقتال

التحضير الذهني للنزال, فنون قتالية, لياقة بدنية, فنون الدفاع عن النفس


السلام عليكم , كيف حالكم !
تحدثا في الموضوع السابق عن كيفية اعداد عقلك للقتال وهذا ما سنتحدث عنه اليوم .
الاعداد العقلي للقتال او التحضير الذهني للقتال هو نفس الشيء.

ان المدربين الكبار يقضون الكثير من الوقت في اعداد المقاتلين عقليا, انها عملية بدون توقف.

التحضير الذهني للنزال:

_تنافس مع الافضل في الصالة الرياضية لتعرف مستواك .

_انظر الى المقاتلين الاخرين وتعلم منهم اشياء جديدة واساليب مختلفة ومواقف اخرى. يمكنك ذلك عن طريق مشاهدة النزالات ويمكنك ذلك عن طريق التنافس.

_ان النزالات هي أفضل وسيلة لقياس نفسك . اعلم جيدا ان الحالة النفسية قبل واثناء القتال هي التي ستحدد وتغير مجرى النزال.

_ان مشاهدة نزالك - سيخبرك عن اخطائك (فقم بتسجيل جميع نزالاتك).

_انك اقوى لأنك تعرف نفسك ولأنك تعرف قدراتك.

_انك اقوى لأنك تعرف خصمك جيدا..


قال الجنرال الصيني الشهير صن تزو "اذا كنت تجهل كل من عدوك و نفسك , فتأكد أنك في خطر"


"اذا كنت تعرف العدو وتعرف نفسك فلست بحاجة للخوف من نتائج مئة معركة"







التحضير الجيد للخصم:

_اذا كنت تعرف خصمك في وقت مبكر , فيمكنك اعداد خطة له.

_شاهد جميع اشرطة الفيديو الخاصة به, اعرف جميع نقاط ضعفه وقوته. (هذه الطريقة ستكون منعدمة للهواة , لأن نزالاتهم لا تسجل )

_عندما تقوم بتحليل خصمك جيدا فهذا سيجعلك واثقا بما يكفي..

_عندما تعرف نقاط ضعفه الرئيسية فقم بمهاجمتها , ودافع ضد نقاط قوته.

_عندما تحلل خصمك ستكون واثقا من نفسك لدرجة انك ستصعد للحلبة وانت مبتسم , ستكون واثقا لدرجة انك تعلم بأنك ستهزمه في الدقائق الاولى , سيكون مستوى التوتر لديك اقل من المعتاد.

_بناء الثقة بالنفس و الاعداد الجيد امر ضروري ولا يتوقف , بل هو مستمر . فلا داعي للخوف.



كان مقاتلا فيما سبق يدخل للحلبة بدون اي ملامح للخوف من خصومه , فسألوه : الا تخاف ؟
فأجاب: كيف اخاف من شخص يملك ساقين و يدين و رأس واحد مثلي تماما , فلماذا الخوف !!


سخر خوفك:

_شيء واحد تعلمته من هذه الرياضة القتالية , وهو ان الخوف موجود كالكابوس المتكرر الذي يأتي دائما لينغص وقتك ويقضي على متعتك , ولكن صدقني بأن حلاوة هذه الرياضة في أثنين: 
الاولى: في الخوف.
والثانية: في أخذ الضرب .

_اذا كنت خائفا فأن خصمك ايظا خائف فتعلم كيف تسخر خوفك.

_اجعل من ذلك الادرينالين قوة لتزيد قوتك .

_اقبل الخوف كصديق وتدرب بشكل أفضل وتعلم كيف توجهه بشكل جيد وأطلقه بتركيز..

قبل النزال:

أنا لا أتحدث هنا عن اليوم الأخير قبل النزال , بل عن طول مدة التحضير التي تبدا قبل النزال . لأن التحضير ذهنيا للقتال قبل يوم من النزال لا معنى له.

_ان الاعداد العقلي يبدا منذ اللحظة التي قبلت فيها خوض النزال.

_هل تريد ان تقاتل ؟ هل تريد الفوز ؟ نعم.
اذن تصور الفوز الذي تريده مرارا وتكرارا (كيف ستدخل الحلبة كيف ستقاتل , اعد المشهد في عقلك مرارا وتكرارا حتى تصدقه , كيف ستخرج من الحلبة وانت منتصر , كل هذا يلعب دور فعال في زيادة الثقة ).

_هل سوف اضرب ؟ نعم .
اذن سوف احصل على الضرب ؟ بكل تأكيد 
اذا لم احصل على الضرب فأين المتعة في القتال !!!

_هذه ليست لعبة - بل هذا قتال , وهذا ما نقوم به . ونحن نحب كل دقيقة منه.

_نحن مقاتلين - وهذا ما نفعله ونجيده.

_التوتر وارد قبل النزال وهو يأتي لجميع المقاتلين وكل شخص كيف يتعامل معه.
منهم من يستمع الى الموسيقى ومنهم من يحاول النوم , أما انا شخصيا احب ان أمشي لتصفية دماغي ..

لنلخص هذه الامور في نقاط:

1_ انت مقاتل وهذا هو عملك , لذلك بغض النظر عمن سينازلك فعليك قتاله.
2_ تعرف على نفسك وعرف خصمك جيدا وتدرب بقوة لتنهي عملك سريعا.
3_ لا تركز على ما سيفعله خصمك عند نزالك - بل ركز على ما تنوي القيام به.
4_ لا يهم الألم , حول خوفك وذلك الادرينالين الى غضب وقاتل بعدوانية . (ولكن كن مسيطرا على نفسك).
5_ آمن بالنصر وتصوره,  تحدث الى نفسك بايجابية لأنك كلما تقول ذلك ستصدق ذلك.



وهنا يكمن درس اليوم:  لا يهم من يقف أمامك - لأن الفوز حليف من يستعد له جيدا.

دمتم في رعاية الله وحفظه نلتقي الى ذلك الحين .. لكم الخط..

Share this:

ABOUT THE AUTHOR

Ceyron Louis

مقاتل ليس كالمقاتلين "مقاتل متمرد ان صح التعبير" .. اسجل ما اعرفه ومالذي عرفته وما حل بي من مواقف واحداث يومية

    Blogger Comment
    Facebook Comment

1 التعليقات:

من الرائع ان تشاركني تجربتك ورأيك، من فضلك لا تستخدم اي كلمات خارجة أو روابط لا علاقة لها بالموضوع او ان تضع تعليق اعلاني، لانه سيتم حذفه فوراً. فالتعليقات خاضعة للاشراف ، دعنا نجعل التعليقات ساحة لتبادل الخبرات والنقاش وربما الاختلاف مع الكاتب ليستفيد الجميع، شكراً لتفهمك :)