الثقافة القتالية بقلم ابو الصافي


السلام عليكم ورحمة الله
اليوم سنتعلم كيف نكون مقاتلين مميزين عن كل مقاتل اخر
أسوأ ضرر يلحقه الإنسان بنفسه هو ظنه السيئ بنفسه، تصديقًا لحديث الرسول ص: “لا يحقرن أحدكم نفسه“. لكن في باستطاعة كل منا تغيير أي برمجة سلبية لحقت به وإحلال برمجة إيجابية بدلاً منها، والسبب بسيط، إذ أننا نتحكم في أفكارنا، فنحن المالكون لعقولنا، ولذا يمكننا أن نغير فيها وفقًا لرغباتنا. أفكارك تحت سيطرتك أنت لا يستطيع غيرك توجيهها دون موافقتك، ومن الممكن ببساطة تحويلها إلى الاتجاه السليم.
فما تعتقده في نفسك يمكنه أن يساعدك على النجاح، أو يدمر حياتك، فأنت نتاج ما تعتقده في نفسك. في إجابته عن سؤال ما الذي يصنع البطل العظيم، رد محمد على كلاي: لكي تكون بطلاً يجب أولاً أن تؤمن وتعتقد وتصدق أنك الأحسن، وإذا لم تكن الأحسن فتظاهر

اول الاشياء لصناعت البطل الثقة في النفس


إن الثقة بالنفس هي طريق النجاح في الحياة، وإن الوقوع تحت وطأة الشعور بالسلبية والتردد وعدم الاطمئنان للإمكانات هو بداية الفشل، وكثير من الطاقات أهدرت وضاعت بسبب عدم إدراك أصحابها لما يتمتعون به من إمكانات أنعم الله بها عليهم لو استغلوها لاستطاعوا أن يفعلوا الكثير، 

والان تمتع بنزالك كي لا تتعب
تمتع بنزالك اعشق المواجهة ارقص كما كان يرقص محمد علي ستجد نفسك لا تتعب ابدا حتى بعد 100جولة

ان تتمتع في شيئ يجعلك تقوم به في اكمل وجه
تعلم كيف تتمتع اعشق الاصابات اعشق اللكمات ستكون مميز وستجعل خصمك يندهش منك ويفقد الكثير من الثقةفي نفسه 

اضحك مع خصمك كن مرحا كأنك جأت من كوكب اخر ستكون مميز
تكلم مع خصمك في نفسيتك قل تعال ايها الضعيف . الى اين ستهرب مني . ساطرحك ارضا كل هادا يستدعي طاقتك الداخلية

Share this:

ABOUT THE AUTHOR

Ceyron Louis

مقاتل ليس كالمقاتلين "مقاتل متمرد ان صح التعبير" .. اسجل ما اعرفه ومالذي عرفته وما حل بي من مواقف واحداث يومية

    Blogger Comment
    Facebook Comment

0 التعليقات:

إرسال تعليق

من الرائع ان تشاركني تجربتك ورأيك، من فضلك لا تستخدم اي كلمات خارجة أو روابط لا علاقة لها بالموضوع او ان تضع تعليق اعلاني، لانه سيتم حذفه فوراً. فالتعليقات خاضعة للاشراف ، دعنا نجعل التعليقات ساحة لتبادل الخبرات والنقاش وربما الاختلاف مع الكاتب ليستفيد الجميع، شكراً لتفهمك :)