سلسلة الطاقة الداخلية - 1





لمعرفة كيفية الاشتراك ليصلك جديد الموقع أو كل جديد من هذه السلسلة عبر بريدك الاكتروني فتفضل من هنا
قبل القراءة , انا لم اكتب هذه السلسلة بل ناقلها من كتاب قوة عقلك الباطن لأرثر توني , ولاكنني اعلق على ما اراه غير مناسب برأيي الشخصي , فلا تغضب عندما ترى كل ما تؤمن به عن الطاقة الداخلية يذهب في مهب الريح.

من منا لم يشاهد مسلسل "القناص" في سبايس تون , لأنك ان لم تشاهده فقد ضيعت على نفسك الكثير :)
المهم في هذا الأنمي يظهر فيه ابطال المسلسل وهم يتمتعون بقوة وبمهارة خارقة وذلك بفضل ممارستهم لأسلوب "الرين"
والذي يعتبر في -المسلسل- أسلوب للطاقة الداخلية (الكامنة)

وحسب خبرتي المتواضعة.. فليس هناك اسلوب طاقة اسمه "الرين" ولكن اسلوب الطاقة الموجودة في المسلسل صحيحة نوعا ما .
بمعنى آخر الطاقة الداخلية حقيقية ولكن الاسم خطأ !!

لنطرح بعض الاسئلة اولا والتي تراود الكثير منا :

_ هل هناك فعلا طاقة داخلية في جسم الانسان ؟
_هل كل انسان يملكها ؟
_هل نستخدمها في حياتنا اليومية ؟
_ما مظاهر هذه الطاقة ؟ أو كيف تظهر ؟
_ما مقدار قوة هذه الطاقة ؟
_هل هناك شروط أو تمارين لاخراجها ؟
_ماهي اشهر اساليب الطاقة ؟
_و السؤال الاهم و الاخطر هو :

لماذا لم يتكتشفه المسلمون قبلا , ولماذا لم يترجوا كتب الطاقة كما ترجموا كتب الفلك و الرياضيات واسرار الطب في الهند .
هذا هو السؤال الاهم والذي يدور في خلدي ..

المهم لنتابع ونجيب على هذه الاسئلة تباعا..

الاجابة:

_نعم هناك طاقة داخلية في جسم الانسان وهي موجودة عند جميع الناس ولكن بنسب متفاوتة وليس كل شخص يستطيع ان يستخدمها أو ان يتحكم بها ..
الذي أكد وجودها هو العلم (رأيت حلقة من حلقات علوم القتال , اتو بمستخدم تشي كونغ , ولم يستطع الرمح اختراق رقبته) اذا لم تشاهد علوم القتال يمكنك مشاهدته عبر الرابط التالي

_ نحن نستخدم هذه الطاقة أحيانا في حياتنا اليومية وغالبا بدون وعي او ادراك لذلك في حالات الانفعال الشديدة مثل الخوف مثلا كأن تكون ماشيا في الشارع فتأتي سيارة مسرعة تكاد ان تصدمك فتجد نفسك تقفز لمسافة كبيرة دون اي تفكير , ولو حاولت ان تقفز نفس المسافة في حالتك العادية لما استطعت.. او ان تحمل شيئا ثقيلا جدا في لحظة انفعال شديدة او خوف كأن يسقط شيء ثقيل فوق شخص تحبه , فتجد نفسك ترفعه ولو كنت في حالتك العادية لما استطعت أنت ومجموعة من اصدقائك رفعه.
ممم.. هذا ما كنت اريد الوصول اليه , لمن يقول بأن هذه الطاقة الداخلية فأنا لا أعتقد. لأن هذا مفعول الادرينالين الذين يزيد الطاقة اضعاف مظاعفة , وهذه المادة تنطلق من الكليتين - يفرزها الجسم عند الخطر فتتسارع دقات قلبك وتتسع حدقة العين مما يؤهلك للقيام بعمل لن تستطيع القيام به في حالتك العادية. لمعرفة المزيد عن الادرينالين فضغط على الرابط التالي.

_للطاقة الداخلية مظاهر واشكال كثيرة:

هناك طاقة خاصة بالتحطيم , هذه الطاقة غير مرئية ولكنك تستطيع من خلالها ان تحطم الاجسام الصلبة مثل الصخور بكل سهولة , وهي غير الطاقة الخارجية (طاقة العضلات الحقيقية) لأن الطاقة الخارجية تتولد من التدريبات المستمرة على الضرب على الاجسام الصلبة بشكل متواصل حتى تتخدر يدك وتتقوى وتصبح متعودا على تحطيم الصخور بفضل القوة المكتسبة من تأثير خارجي 
بمعنى اخر ان تكرار الضرب على شيء صلب باليد مثلا ينتج عنه كلس حول العضلة ليحميها من الضربات (سبحان الله .. هكذا يتكيف الجسم) هذا الكلس يظهر حول العضلة وهو امر داخلي لن تراه بعينك المجردة 

اما الطاقة الداخلية فتتطلب تمرينا متواصلا نعم ولكن كل تمرين للطاقة الداخلية تتم داخليا عن طريق التنفس والتركيز و التخيل و الحركة الداخلية للجسم المتزامنة معا لثبات الخارجي.


_وهناك طاقة داخلية لتحريك بل وتحطيم الاشياء عن بعد , وهذا النوع نادر جدا على مر التاريخ ويكاد ان يكون منقرضا , فهناك الان من يحرك الاشياء عن بعد ولكن ليس هناك من يحطم عن بعد الا نادرا جدا.
لا استطيع تصديق هذا الكلام حتى أراه.

_وهناك طاقة داخلية كهربائية وذلك يعني ان تشحن جسمك بشحنات اما سالبة او موجبة أو بالاثنين معا , وهذه الطاقة تكون احيانا مرئية في حال شحنت احدى يديك بشحنة معينة و الاخرى بشحنة معاكسة عند تلامس اليدين تستطيع ان ترى شرر تنبعث من يديك وهذه المرحلة لا يصل اليها الا الخبراء الكبار.

كما ان هذا النوع من الطاقة يعتبر من أخطر انواع الطاقة , حيث وأن القتل بواسطته يكون سهلا وعن طريق اللمس فقط.
هذه المرحلة son goku (بطل مسلسل دراجون بول) لا يستطيع الوصول اليها.




_ هناك ايظا طاقة علاجية تستخدم لمعالجة الامراض الداخلية مثل الروماتيزم او الام المفاصل وغير ذلك.. 
ومن يمارس هذا النوع يستطيع ان يمسك بكأسين معدنين مملوئين بالماء -كأس في كل يد - فيحول احدهما الى ساخن و الاخر الى ثلج في نفس الوقت 

الا ينزل ايظا الامطار !!! احترموا عقولنا نحترمكم.


_وهناك طاقة خاصة بالقفز او بالثبات وتثقيل الوزن , وتلك تتطلب ان تجعل مغناطيسية جسمك بنفس مغناطيسية الارض في لحظة معينة مما يؤدي الى تنافر بينك وبين الارض وبتالي الارتفاع مسافة قد تتجاوز خمسة امتار او اذا اردت تثقيل جسمك وزيادة ثباتك قم بعمل العكس.

اعد الكتابة اخي العزيز فأنا لم اشاهد خمسة امتار , اعد كتابتها ارجوك !!
بخصوص تثقيل الجسم , فلقد سمعت عن اشخاص فعلوها ولم يستطع 3 رجال ان يزحزحوهم من مكانهم .. فهذا سأصدقك فيه.


_بالنسبة لمقدار الطاقة الداخلية فالبتأكيد لها حدود وكما قلت تختلف من شخص لآخر ولكنها تظل تزداد باستمرار حتى مع التقدم بالعمر فليست كالطاقة الخارجية اذا ما تقدم بك العمر تضعف قوتك وتجهدك التمارين .. لا.. فتمارينها سهلة حتى على كبار السن. ويستطيعون ممارستها وحتى زيادتها ليصلوا الى حد ممتاز فيها.

_هناك شروط وتمارين خاصة باخراج الطاقة الداخلية وليس شرطا ان تكون ممارس لاحد فنون القتال حتى تمارسها.

_وبخصوص السؤال الأهم و الاخطر وهو لماذا لم يكتشفه المسلمون طبعا .. ربما غاب عنهم كما غاب على شعوب العالم في ذلك الوقت 

اذا كيف اكتشفه الهنود فقط !!


اذا لماذا لم يترجم المسلمين كتب الطاقة كما ترجموا كتب الفلك و الرياضيات الهندية 
سأقول لكم مجرد رأيي في هذا :

ازدهرت الترجمة عند المسلمين بعد الفتوحات الاسلامية التي امتدت الى الهند , فيقول الجاحظ عن الهند :
"اشتهر الهند بالحساب و علم النجوم واسرار الطب".

ويقول الاصفهاني: 
"الهند لهم معرفة بالحساب و الخط الهندي واسرار الطب وعلاج فاحش الداء..".

فكما ترى بأن المسلمين كانوا مهتمين بالعلوم الحقيقية ذات فائدة
اما بخصوص الترجمة فربما ابتعدوا عن الشبهات , لأن هذه الطاقة كلها مبنية على خرافات وديانات بوذية 
ولكن لو كانوا كما يقولون بأن هذه الطاقة تمكنك من فعل كل هذه الامور , فلماذا لم يستخدموها في حروبهم معنا (الفتوحات الاسلامية).
وأيظا لو كانت حقيقة ما يقولون عن الطاقة فلكنا نحن اولى من يهتم بها , لان المسلمين في ذلك الوقت كانوا ينقلون كل ما هو نافع ويفيد الأمة .. فكيف غابت عنهم هذه.

 الامر مشكوك فيه الا ترى.


 مالذي كانوا مولعون به المسلمين في الهند في  الجانب الحربي:

أولع العرب بالسيوف الهندية , ومحاربتهم بالفيلة وتطويعها.

_هناك من سيقول لي بأن أسلوب الطاقة الداخلية هو من الصين 
فجوابي لهم هو : لماذا لم يتحدث عنه ابن بطوطة في رحلاته و في كتبه وخاصتا رحلته الى الصين ..!!

فكن منطقيا اخي العزيز 
وكما تقول الحكمة :


اذا غاب العقل , سادت الخرافة 


الى هنا أقول لكم نلتقي في الجزء الثاني من سلسلة الطاقة الداخلية 
و اي استفسار فأنا في الخدمة في أي وقت 

في انتظار تعليقاتكم. 


سلسلة الطاقة الداخلية - 2 

 

Share this:

ABOUT THE AUTHOR

Ceyron Louis

مقاتل ليس كالمقاتلين "مقاتل متمرد ان صح التعبير" .. اسجل ما اعرفه ومالذي عرفته وما حل بي من مواقف واحداث يومية

    Blogger Comment
    Facebook Comment

12 التعليقات:

  1. غير معرف1:43 ص

    استمر فى انتظار الجزء الثانى

    ردحذف
  2. نزل الجزء الثاني باسرع وقت !!

    ردحذف
  3. شكرا لتعليقاتكم ..
    الاخ يزيد تريث قليلا , فهذا الموضوع نشرته على الساعة 1 صباحا !!

    المواضيع أنشرها يوم الجمعة و السبت كالعادة .
    فنتظروني..

    ردحذف
  4. متحمسسس لكل موضوووووووووع جديد !!

    ردحذف
  5. غير معرف6:42 ص

    معظم هذا الكلام كذب لان هناك اسلوب اسمة الرين وهو يعمل على زيادد الددقيق والتركيز الشديد فى القتال ويمكن بهذا الاسلوب ان تتفادى عشر ضربات فى وقت واحد

    ردحذف
  6. اسم الرين هو اسم لمستخدمي الطاقة في مسلسل القناص ولا يوجد اي اسلوب للطاقة الداخلية بهذا الاسم.
    واسمه الحقيقي في مسلسل القناص "النين" ولكن ترجموه بـ اسم "الرين" فقط.

    ردحذف
    الردود
    1. غير معرف9:14 ص

      الرين فن قديم موجود فعلا لكنه غير منتشر كثير ارجع لليوتوب فيه مقطع يتكلم عن تاريخ بالادلة على صحة هذا الفن

      حذف
    2. ضع رابط الفيديو لأشاهده .

      حذف
  7. غير معرف1:41 ص

    http://nnnn.ahlamontada.com/t2018-topic

    ردحذف
    الردود
    1. الموضوع ليس له اي علاقة بالطاقة الداخلية التي نتحدث عنها

      حذف
  8. غير معرف12:06 ص

    ممكن دلائل أنا لست من المشكيكين في هذا الكلام ولكن أريد المعرفة أكثر فقط مثل عن طريق فيديو و هل أنت مطقن للأسلوب

    ردحذف
  9. غير معرف3:59 ص

    أنا احترم عقلك!

    ردحذف

من الرائع ان تشاركني تجربتك ورأيك، من فضلك لا تستخدم اي كلمات خارجة أو روابط لا علاقة لها بالموضوع او ان تضع تعليق اعلاني، لانه سيتم حذفه فوراً. فالتعليقات خاضعة للاشراف ، دعنا نجعل التعليقات ساحة لتبادل الخبرات والنقاش وربما الاختلاف مع الكاتب ليستفيد الجميع، شكراً لتفهمك :)