كيف تحسن ردود الفعل القتالية الخاصة بك


كيف تحسن ردود الفعل القتالية الخاصة بك


ردود الفعل السريعة هي المعيار عن كونك مقاتلا

متأكد من ان هناك مهارة , وهناك استراتيجية , وهناك قوة وجميع الصفات الاخرى , ولكن بدون ردود الافعال فلن تكون هناك اي استفادة من هذه القدرات


ماهو رد الفعل ؟


لكل فعل رد فعل كما قال نيوتن
دعونا الان من نيوتن ولنتحدث عن رد الفعل في القتال
ان رد فعلك القتالي هو استجابتك لحافز

الحافز يمكن ان يكون:

_لكمة موجهة اليك.

رد الفعل يمكن ان يكون:

_ان تدافع او تتجنب لكمة.
_تتحرك بعيدا عن الخطر.

مقاتل صاحب رد فعل سريع هو مقاتل يستجيب بسرعة لحافز.
مقاتل صاحب ردود افعال جيدة هو مقاتل يستجيب بفاعلية للحافز.


وبطبيعة الحال: "ردود الافعال السريعة لا تساعد اذا كنت لا تتفاعل بشكل فعال".


هل من الممكن تحسين ردود الافعال الخاصة بي ؟



ولكن ماذا لو انا بطيء بشكل طبيعي؟
ماذا لو انا أبطء شخص في الصالة الرياضية؟
ماذا لو أنني لا ارى حتى اللكمات؟

لا تتسرع يا اخي , تابع معي..
نحن كائنات حسية , لدينا أنظمة معقدة ولدينا وظائف جسدية تطورت جدا لتسهيل حركة رد الفعل.
لسنا نباتات موجهة في مهب الريح ولسنا صخور ثابتة في المناظر الطبيعية . فنحن نرى ونسمع , نحن نشم ونتصل, ونعتقد ولهذا اجسادنا تستجيب للمحفزات


  • اذا كنت تستطيع لعب ألعاب الفيديو فيمكنك تحسين ردود افعالك القتالية .
  • اذا كنت تستطيع ارسال رسائل نصية سريعة على الايفون (iphone) , فيمكنك تحسين ردود الفعل الخاص بك. عليك ان تشتري هاتف من نوع ايفون لتتأكد بأن لديك ردود افعال  :)
  • اذا كنت تستطيع ان تصرخ عند لمس مقلاة ساخنة . فيمكنك تحسين ردود افعالك.


"طالما لديك القدرة الغريزية للرد , فيمكنك تدريب ردود الافعال الخاص بك"


التركيز على رد الفعل:


هناك بعض التمارين التي لا تفيد في ردود الفعل وخاصة في تسديد اللكمات كمزاولة اللكمات المضادة على كيس اللكم او في المرآة أو حركات المراوغة تحت الحبل.
لأن هذه التمارين هي بالتأكيد ضرورية ولكنها غير مفيدة في تطوير ردود الفعل. لأنه لا يمكنك رؤية اللكمات القادمة , فكيف يمكنك الدفاع او اللكم ان كنت لا تستطيع رؤية اللكمة.
فإذا كنت ترغب في تطوير ردود الفعل فأنت بحاجة الى لكمات توجه اليك.
اي وجود شريك لفعل ذلك لأن اللكمات الموجهة اليك تعمل كلمنبه.


التدريبات لتحسين ردود الفعل :


الملاكمة البطيئة:

 القتال البطيء مع صديق يمنحك وقتا للاسترخاء و التفكير و الخروج باستجابات ابداعية جديدة.
الأهم من ذلك كله, ان القتال البطيء يمنحك حقا فرصة لاستيعاب كل المعلومات عن حركة خصمك وقوته , عن اخطائه واخطائك , كيف تتحرك وماهي نقاط ضعفك..
اما بخصوص القتال السريع داخل الحلبة يعني "تحرك او تموت"
اما القتال البطيء فيمنحك القدرة على استيعاب المحفزات ويمنحك القدرة على الرؤية و الشعور باللكمات تأتي اليك.
لأن في الملاكمة على المقاتل ان يستجيب لخصمه بذكاء غريزي وهذا هو المقاتل الحقيقي. لأن المقاتل الحقيقي لا يحتاج للتفكير ولا يحتاج لتذكر كل شيء, بل يستجيب فقط وأن يفعل ذلك بشكل طبيعي

ملاكمة الظل: 

ملاكمة الظل هو تمرين فعال جدا في القتال , لأنك به ستتعلم كيف تنظر الى اللكمات الحقيقية وكيفية الاستجابة لحركات الخصم.

الكيس المزدوج: 

هذا التمرين ليس جيدا مثل وجود شخص يسدد اليك اللكمات ولكن على الاقل ستضطر لضرب هدف متحرك, وستكون مضطرا الى التكيف و الاستجابة لشيء ما.
هذا هو السبب الذي يجعل المقاتلين ذو المستوى الاعلى لا يهتمون بتدرب على الكيس الثقيل أكثر من اللازم ويتدربون أكثر على الكيس المزدوج ليبقي اعينهم حادة وحواسهم في حالة تأهب.


الهدف من تدريبات ردود الافعال القتالية:


1_ تعلم كيف ترى اللكمات: "العيون هي كل شيء".

هذا هو الجمال من هذه التدريبات وهي ان تجعلك ترد بصراحة وتتفاعل بشكل مختلف , ومع الوقت و التدريب ستصبح ردود أفعالك أكثر فاعلية.
الخطوة الاولى لتحسين ردود الفعل القتالية هو الرد بصراحة للمحفز القتالي.
"انت لا تستطيع الدفاع عن لكمة ان كنت لا تستطيع رؤيتها"

عليك ان تكون قادرا على رؤية اللكمة بل ان تكون قادرا على رؤية نشل الكتف.
مرة اخرى, لا تعتمد على الكيس الثقيل كثيرا لأنه لا يعطيك اي شيء لترى. وبهذا ستصبح عينك كسولة وميتة لأنك لم تقم باستخدامها
فاذا كنت تريد التدريب على الكيس الثقيل فعلى الاقل حاول التدرب على الكيس المزدوج في نهاية التمرين لتشحذ عينيك.

2_ تعلم كيف تشعر باللكمات : "لن تضطر لرؤية اللكمات , اذا كان بامكانك الشعور بها وهي قادمة"

بعد ان تعرف كيفية رؤية اللكمات وهي آتية فالامر التالي الذي سوف تريد القيام به هو تطوير قدرتك على الشعور باللكمة وهي قادمة (وكأنك تدخل داخل عقل خصمك وتعلم متى سيسدد اللكمة) حتى تستطيع الاستعداد لها او التصدي لها بسهولة.
عليك ان تشعر بخصمك عندما يريد ان يتحرك او ان يسدد اللكمة وان تعرف ماهو ذاهب للقيام به , عليك ان تكون متزامنا مع جسمه وعقله , وهذه القدرة "الشعور باللكمات" لا يمكن تطويرها على كيس اللكم الثقيل او التدرب على القتال الوهمي. بل عليك التمرن مع شخص حي لتطويره.

3_ تعلم كيفية التوقف عن التفكير:  "القدرة على القيام بشيء ما يعني ان تكون قادرا على القيام بذلك الفعل  دون تفكير"

"لتكون مقاتلا , يعني ان تكون قادرا على القتال بدون تفكير".

أنت لا تفكر في ساقك عندما تذهب الى الحمام ! أنت فقط تفعل ذلك. أنت تقوم بأشياء لا تفكر فيها معظم الوقت لأنك تفعلها بشكل طبيعي أو ما يسمى بشكل الغريزي وبدون تفكير.

_عليك الا تفكر في رد الفعل لأن بهذا سيصبح عملية تتطلب التحضير الذهني وبتالي لن تكون قادرا على القيام به تلقائيا.
ولهذا عليك أن ترى وتشعر..


محدثكم:  

للحصول على جديد المواضيع و التحديثات يمكنك ذلك عبر القائمة البريدية , ما عليك سوى ادخال بريدك الاكتروني وستصلك جميع التحديثات مجانا.

ملاحظة: عليك تأكيد الاشتراك بواسطة النقر على الرابط الذي سيصلك عبر بريدك الاكتروني (تحقق من مجلد الرسائل غير المرغوب فيه spam اذا لم تصلك الرسالة).

Share this:

ABOUT THE AUTHOR

Ceyron Louis

مقاتل ليس كالمقاتلين "مقاتل متمرد ان صح التعبير" .. اسجل ما اعرفه ومالذي عرفته وما حل بي من مواقف واحداث يومية

    Blogger Comment
    Facebook Comment

4 التعليقات:

  1. غير معرف2:41 م

    موضوع مميز جداا أتمنى لك التوفيق ..

    ردحذف
  2. جميل والله

    ردحذف
  3. موضوع جميل جدا .. يعطيك العافية

    ردحذف
  4. كلام جميل و مفيد جدا اشكرك علي هذه المعلومات القيمه

    ردحذف

من الرائع ان تشاركني تجربتك ورأيك، من فضلك لا تستخدم اي كلمات خارجة أو روابط لا علاقة لها بالموضوع او ان تضع تعليق اعلاني، لانه سيتم حذفه فوراً. فالتعليقات خاضعة للاشراف ، دعنا نجعل التعليقات ساحة لتبادل الخبرات والنقاش وربما الاختلاف مع الكاتب ليستفيد الجميع، شكراً لتفهمك :)