كيفية القضاء على الخوف من القتال (الجزء العاشر)

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الام التدريبات و كفائتها ونوعيتها


اهلا بك في الجزء العاشر من السلسلة, موضوعنا اليوم هو لتوضيح فقط ما مقصودنا من هذا الحل: الالام في التدريبات و كفائتها ونوعيتها

للحصول على  المقاتل الكفء , يجب ان يتجه تدريبه الى اعداده للقتال من نواحي عدة منها البدنية و العقلية و المعنوية

1_ الناحية البدنية: فيهدف التدريب الى جعل المقاتل لائقا لتحمل القتال واموره ..
2_ الناحية العقلية: فيهدف التدريب الى جعله قادرا على التصرف السليم في القتال, باستخدام الجيد لتكنيكاته و مهاراته
3_ الناحية المعنوية: فيهدف التدريب الى غرس روح القتال في الفرد نفسه, والرغبة في قهر الخصم, على أساس من الايمان بالهدف الذي يقاتل من أجله.
وهذا يتحقق بالتدريب الجيد تحت اشراف مدرب جيد ايظا وملم بما يفعل.

ان الالم يقتل الخوف فعتمد على تدريبات شاقة ومئلمة (العرق في التدريب يوفر الدم في المعركة) مثل عسكري. ويعني كلما تدربت اكثر كلما أصبحت أكثر قدرة ومقدرة

فائدة هذه التدريبات:

_كما قلنا بأن الالم يقتل الخوف فعتمد على تدريبات قاسية .
_كفاءة التدريبات تجعل منك مقاتلا صلبا مهيئا للقتال في اشد الضروف.

في الاخير كما رأيت اخي العزيز لم نتطرق كثيرا في هذا الموضوع ولاكن لابأس, لانني اريتك الباب وانت ما عليك الى العبور والمشي فيه...



نتوقف هنا, ونلتقي في موضوع اخر. الى ذلك الحين أدعك مع هذا النص لعله يثبت فيك بعض الحماسة
تحياتي لك 

اذا هاجم الخوف قلبك ......فهاجم قلبه
إذا فتح الخطر فيه ......أدخل رأسك فيه
إذا جرى الموت خلفك .......توقف ....انتظره


مواضيع السلسلة:

كيفية القضاء على الخوف من القتال (الجزء الاول)

كيفية القضاء على الخوف من القتال (الجزء الثاني)

Share this:

ABOUT THE AUTHOR

Ceyron Louis

مقاتل ليس كالمقاتلين "مقاتل متمرد ان صح التعبير" .. اسجل ما اعرفه ومالذي عرفته وما حل بي من مواقف واحداث يومية

    Blogger Comment
    Facebook Comment

0 التعليقات:

إرسال تعليق

من الرائع ان تشاركني تجربتك ورأيك، من فضلك لا تستخدم اي كلمات خارجة أو روابط لا علاقة لها بالموضوع او ان تضع تعليق اعلاني، لانه سيتم حذفه فوراً. فالتعليقات خاضعة للاشراف ، دعنا نجعل التعليقات ساحة لتبادل الخبرات والنقاش وربما الاختلاف مع الكاتب ليستفيد الجميع، شكراً لتفهمك :)